وبگاه پاسخگویی به سوالات دینی هدانا

حدیث: جدا شدن از علی علیه السلام جداشدن از پیامبر است/ «من فارق عليا فقد فارقني»

يكي از رواياتي كه حقاينت مذهب اهل البيت عليهم السلام و باطل بودن ديگر مذاهب را به اثبات مي رساند، روايت «من فارق عليا فقد فارقني» است.طبق اين روايت، هر كس با علي بن أبي طالب عليه السلام نباشد و از آن حضرت جدا شود و اطاعت نكند، در حقيقت از پيامبر و خداوند جدا شده است.

0

حدیث: جدا شدن از علی علیه السلام جداشدن از پیامبر است/ «من فارق عليا فقد فارقني»

آيا روايت «من فارق عليا فقد فارقني» با سند معتبر در منابع اهل سنت نقل شده است؟

پاسخ:
يكي از رواياتي كه حقاينت مذهب اهل البيت عليهم السلام و باطل بودن ديگر مذاهب را به اثبات مي رساند، روايت «من فارق عليا فقد فارقني» است.

طبق اين روايت، هر كس با علي بن أبي طالب عليه السلام نباشد و از آن حضرت جدا شود و اطاعت نكند، در حقيقت از پيامبر و خداوند جدا شده است.

به اين ترتيب تكليف كساني كه پس از رسول خدا صلي الله عليه وآله در برابر اميرمؤمنان عليه السلام و جانشين بر حق آن حضرت ايستادند، مسير ديگري را انتخاب كرده و يا با آن حضرت جنگيده اند، و همچنين تكليف پيروان آن ها روشن مي شود.

اين روايت با چندين سند از ابوذر غفاري، عبد الله بن عمر، بريده و ابوهريره نقل شده است كه از اين ميان، روايت ابوذر غفاري با سند معتبر نقل شده است.

احمد بن حنبل در فضائل الصحابة اين روايت را با سند ذيل نقل كرده است:

(831)- [962] قثنا ابْنُ نُمَيْرٍ، قثنا عَامِرُ بْنُ السَّمْطِ، قَالَ: حَدَّثَنِي أَبُو الْجَحَّافِ، عَنْ مُعَاوِيَةَ بْنِ ثَعْلَبَةَ، عَنْ أَبِي ذَرٍّ، قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللَّهِ (ص): «يَا عَلِيُّ، إِنَّهُ مَنْ فَارَقَنِي فَقَدْ فَارَقَ اللَّهَ، وَمَنْ فَارَقَكَ فَقَدْ فَارَقَنِي».

ابوذر از رسول خدا صلي الله عليه وآله نقل كرده كه آن حضرت فرمود: اي علي! به درستي كه هر كس از من جدا شود، از خداوند جدا شده است، و هر كس از تو جدا شود، از من جدا شده است.

  • الشيباني، ابوعبد الله أحمد بن حنبل (متوفاي241هـ)، فضائل الصحابة، ج2، ص570 ، تحقيق د. وصي الله محمد عباس، ناشر: مؤسسة الرسالة – بيروت، الطبعة: الأولي، 1403هـ – 1983م.

ابوبكر بزار همين روايت را در مسند خود با اين سند نقل كرده است :

(3464)- [4066] حَدَّثَنَا عَلِيُّ بْنُ الْمُنْذِرِ، وَإِبْرَاهِيمُ بْنُ زِيَادٍ، قَالا: نَا عَبْدُ اللَّهِ بْنُ نُمَيْرٍ، عَنْ عَامِرِ بْنِ السَّبْطِ، عَنْ أَبِي الْجَحَّافِ دَاوُدَ بْنِ أَبِي عَوْفٍ، عَنْ مُعَاوِيَةَ بْنِ ثَعْلَبَةَ، عَنْ أَبِي ذَرٍّ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ، قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللَّهِ (ص) لِعَلِيٍّ:

«يَا عَلِيُّ، مَنْ فَارَقَنِي فَارَقَهُ اللَّهُ، وَمَنْ فَارَقَكَ يَا عَلِيُّ فَارَقَنِي».

  • البزار، ابوبكر أحمد بن عمرو بن عبد الخالق (متوفاي292 هـ)، البحر الزخار (مسند البزار) ج9، ص455، ح4066، تحقيق: د. محفوظ الرحمن زين الله، ناشر: مؤسسة علوم القرآن، مكتبة العلوم والحكم – بيروت، المدينة الطبعة: الأولي، 1409 هـ.

و حاكم نيشابوري در المستدرك علي الصحيحين آورده است :

(4563)- [3 : 121] حَدَّثَنَا أَبُو الْعَبَّاسِ مُحَمَّدُ بْنُ أَحْمَدَ بْنِ يَعْقُوبَ، ثنا الْحَسَنُ بْنُ عَلِيِّ بْنِ عَفَّانَ الْعَامِرِيُّ، ثنا عَبْدُ اللَّهِ بْنُ عُمَيْرٍ، ثنا عَامِرُ بْنُ السِّمْطِ، عَنْ أَبِي الْجَحَّافِ دَاوُدَ بْنِ أَبِي عَوْفٍ، عَنْ مُعَاوِيَةَ بْنِ ثَعْلَبَةَ، عَنْ أَبِي ذَرٍّ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ، قَالَ: قَالَ النَّبِيُّ صَلَّي اللَّهُ عَلَيْهِ وَآلِهِ وَسَلَّمَ: ” يَا عَلِيُّ، مَنْ فَارَقَنِي فَقَدْ فَارَقَ اللَّهَ، وَمَنْ فَارَقَكَ يَا عَلِيُّ، فَقَدْ فَارَقَنِي “.

و پس از نقل روايت مي گويد:

صَحِيحُ الإِسْنَادِ، وَلَمْ يُخَرِّجَاهُ.

  • الحاكم النيسابوري، ابو عبدالله محمد بن عبدالله (متوفاي 405 هـ)، المستدرك علي الصحيحين، ج3، ص133، ح4624 ، تحقيق: مصطفي عبد القادر عطا، ناشر: دار الكتب العلمية – بيروت الطبعة: الأولي، 1411هـ – 1990م.

هيثمي بعد از نقل اين روايت مي گويد:

رواه البزار ورجاله ثقات.

  • الهيثمي، ابوالحسن نور الدين علي بن أبي بكر (متوفاي 807 هـ)، مجمع الزوائد ومنبع الفوائد، ج9، ص135، ناشر: دار الريان للتراث/ دار الكتاب العربي – القاهرة، بيروت – 1407هـ.

 

بررسي سند روايت :

هر چند كه تصريح حاكم نيشابوري و هيثمي براي اثبات صحت روايت كفايت مي كند؛ اما در عين حال ما تك تك روات آن را بررسي خواهيم كرد.

عبد الله بن نمير:
ابن حجر در باره او مي گويد:

عبد الله بن نمير بنون مصغر الهمداني أبو هشام الكوفي ثقة صاحب حديث من أهل السنة من كبار التاسعة مات سنة تسع وتسعين وله أربع وثمانون ع .

عبد الله بن نمير، ثقه، صاحب حديث و سني مذهب بوده است.

  • العسقلاني الشافعي، أحمد بن علي بن حجر ابوالفضل (متوفاي852هـ)، تقريب التهذيب، ج1، ص327، رقم: 3668 ، تحقيق: محمد عوامة، ناشر: دار الرشيد – سوريا، الطبعة: الأولي، 1406 – 1986.

عامر بن السمط:
عامر بن السمط بكسر المهملة وسكون الميم وقد تبدل موحدة التميمي أبو كنانة الكوفي ثقة من السابعة عس

تقريب التهذيب ج1، ص287، رقم: 3091

داود بن أبي عوف:
بخاري در شرح حال او مي نويسد:

داود بن أبي عوف أبو الجحاف التميمي الكوفي عن عكرمة روي عنه شريك قال عبد الله العبسي حدثنا بن نمير عن سفيان قال حدثنا أبو الجحاف وكان مرضيا

  • البخاري الجعفي، ابوعبدالله محمد بن إسماعيل (متوفاي256هـ)، التاريخ الكبير، ج3، ص233، رقم: 790، تحقيق: السيد هاشم الندوي، ناشر: دار الفكر.

شمس الدين ذهبي در ميزان الإعتدال، مي نويسد:

2641 [ 2890 ت ] – داود بن أبي عوف [ دس ق ] أبو الجحاف

عن أبي حازم الأشجعي وعكرمة وطائفة وعنه السفيانان وعلي بن عابس وعدة . وثقه أحمد ويحيي . وقال النسائي ليس به بأس . وقال أبو حاتم صالح الحديث . وأما ابن عدي فقال ليس هو عندي ممن يحتج به شيعي عامة ما يرويه في فضائل أهل البيت .

احمد و يحيي بن معين او را توثيق كرده اند، نسائي گفته : اشكالي در او نيست . ابوحاتم نيز گفته او صالح الحديث است؛ اما ابن عدي گفته: از در نزد من از كساني است كه نمي شود به رواياتش احتجاج كرد؛ او شيعه است و تمام رواياتي كه او نقل كرده در باره فضائل اهل البيت عليهم السلام است.

  • الذهبي الشافعي، شمس الدين ابوعبد الله محمد بن أحمد بن عثمان (متوفاي 748 هـ)، ميزان الاعتدال في نقد الرجال، ج3، ص30 ، تحقيق: الشيخ علي محمد معوض والشيخ عادل أحمد عبدالموجود، ناشر: دار الكتب العلمية – بيروت، الطبعة: الأولي، 1995م.

با توجه به توثيقاتي كه ديگر بزرگان اهل سنت كرده اند، سخن ابن عدي ارزشي ندارد، و تنها تعصب بي جا و كينه او را نسبت به اهل البيت عليهم السلام ثابت مي كند .

معاوية بن ثعلبة:
ابن حبان در كتاب ثقات، نام او را در زمره افراد «ثقه» آورده است:

معاوية بن ثعلبة يروي عن أبي ذر روي عنه أبو الجحاف داود بن أبي عوف

  • التميمي البستي، ابوحاتم محمد بن حبان بن أحمد (متوفاي354 هـ)، الثقات، ج5، ص416، رقم: 5480 ، تحقيق السيد شرف الدين أحمد، ناشر: دار الفكر، الطبعة: الأولي، 1395هـ – 1975م.

پيش از از ابوبكر هيثمي نيز نقل كرديم كه تمام راويان اين روايت ثقه هستند؛ همچنين حاكم نيشابوري روايت را تصحيح كرده بود؛ بنابراين سه نفر از بزرگان اهل سنت ايشان را توثيق كرده اند . از طرف ديگر هيچ تضعيفي نسبت به او در كتاب هاي رجالي به چشم نمي خورد؛ بنابراين روايت او معتبر است.

ابوذر غفاري
صحابي

نتيجه : سند روايت هيچ اشكالي ندارد و تمام راويان آن ثقه هستند.

**************

همين روايت در برخي از كتاب هاي اهل سنت از عبد الله بن عمر نيز نقل شده است. طبراني در معجم كبير خود مي نويسد:

13559 حدثنا محمد بن عبد اللَّهِ الْحَضْرَمِيُّ ثنا أَحْمَدُ بن صُبَيْحٍ الأَسَدِيُّ ثنا يحيي بن يَعْلَي عن عِمْرَانَ بن عَمَّارٍ عن أبي إِدْرِيسَ حدثني مُجَاهِدٌ عَنِ بن عُمَرَ رضي اللَّهُ عنه أَنّ رَسُولَ اللَّهِ صلي اللَّهُ عليه وسلم قال: من فَارَقَ عَلِيًّا فَارَقَنِي وَمَنْ فَارَقَنِي فَارَقَ اللَّهَ.

عبد الله بن عمر از رسول خدا صلي الله عليه وآله نقل كرده كه آن حضرت فرمود: هر كس از علي جدا شود، از من جدا شده است، و هر كس از من جدا شود، از خداوند جدا شده است.

  • الطبراني، ابوالقاسم سليمان بن أحمد بن أيوب (متوفاي360هـ)، المعجم الكبير، ج12، ص423، تحقيق: حمدي بن عبدالمجيد السلفي، ناشر: مكتبة الزهراء – الموصل، الطبعة: الثانية، 1404هـ – 1983م.

ابوبكر الإسماعيلي همين روايت را در معجم شيوخ خودش نقل كرده است :

حَدَّثَنَا يُوسُفُ بْنُ عَاصِمٍ الرَّازِيُّ سَنَةَ سِتٍّ وَتِسْعِينَ بِالرِّيِّ، حَدَّثَنَا أَحْمَدُ بْنُ صَبِيحٍ الْكُوفِيُّ، حَدَّثَنَا يَحْيَي بْنُ يَعْلَي الأَسْلَمِيّ ُ، عَنْ عِمْرَانَ بْنِ عَمَّارٍ، عَنْ أَبِي إِدْرِيسَ مُؤَذِّنِ بَنِي أَفْصَي وَإِمَامِهِمْ ثَلاثِينَ سَنَةً أَخْبَرَنِي مُجَاهِدٌ، عَنِ ابْنِ عُمَرَ، قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللَّهِ (ص): ” مَنْ فَارَقَ عَلِيًّا فَارَقَنِي، وَمَنْ فَارَقَنِي فَارَقَ اللَّهَ.

  • الإسماعيلي ، أبو بكر أحمد بن إبراهيم بن إسماعيل (متوفاي371هـ) ، المعجم في أسامي شيوخ أبي بكر الإسماعيلي ، ج3، ص800 ، تحقيق : د. زياد محمد منصور ، ناشر : مكتبة العلوم والحكم – المدينة المنورة ، الطبعة : الأولي ، 1410هـ .

در روايت ديگر، طبراني همين روايت را در روايت طولاني از بريده نقل كرده است:

(6251)- [6085] حَدَّثَنَا مُحَمَّدُ بْنُ عَبْدِ الرَّحْمَنِ بْنِ مَنْصُورٍ الْحَارِثِيُّ، قال: نا أَبِي، قال: نا حُسَيْنٌ الأَشْقَرُ، قال: نا زَيْدُ بْنُ أَبِي الْحَسَنِ، قال: ثنا أَبُو عَامِرٍ الْمُرِيُّ، عَنْ أَبِي إِسْحَاقَ، عَنِ ابْنِ بُرَيْدَةَ، عَنْ أَبِيهِ، قَالَ: بَعَثَ رَسُولُ اللَّهِ (ص) عَلِيًّا أَمِيرًا عَلَي الْيَمَنِ، وَبَعَثَ خَالِدَ بْنِ الْوَلِيدِ عَلَي الْجَبَلِ، فَقَالَ: ” إِنِ اجْتَمَعْتُمَا فَعَلِيٌّ عَلَي النَّاسِ ” فَالْتَقَوْا، وَأَصَابُوا مِنَ الْغَنَائِمِ مَا لَمْ يُصِيبُوا مِثْلَهُ، وَأَخَذَ عَلِيٌّ جَارِيَةً مِنَ الْخُمُسِ، فَدَعَا خَالِدُ بْنُ الْوَلِيدِ بُرَيْدَةَ، فَقَالَ: اغْتَنِمْهَا، فَأَخْبِرِ النَّبِيَّ (ص) بِمَا صَنَعَ، فَقَدِمْتُ الْمَدِينَةَ، وَدَخَلْتُ الْمَسْجِدَ، وَرَسُولُ اللَّهِ (ص) فِي مَنْزِلِهِ، وَنَاسٌ مِنْ أَصْحَابِهِ عَلَي بَابِهِ. فَقَالُوا: مَا الْخَبَرُ يَا بُرَيْدَةُ؟ فَقُلْتُ: خَيْرٌ، فَتَحَ اللَّهُ عَلَي الْمُسْلِمِينَ، فَقَالُوا: مَا أَقْدَمَكَ؟، قَالَ: جَارِيَةٌ أَخَذَهَا عَلِيٌّ مِنَ الْخُمُسِ، فَجِئْتُ لأُخْبِرَ النَّبِيَّ (ص) قَالُوا: فَأَخْبِرْهُ، فَإِنَّهُ يُسْقِطُهُ مِنْ عَيْنِ رَسُولِ اللَّهِ (ص) وَرَسُولُ اللَّهِ (ص) يَسْمَعُ الْكَلامَ، فَخَرَجَ مُغْضَبًا، وَقَالَ:

«مَا بَالُ أَقْوَامٍ يَنْتَقِصُونَ عَلِيًّا، مَنْ يَنْتَقِصُ عَلِيًّا فَقَدِ انْتَقَصَنِي، وَمَنْ فَارَقَ عَلِيًّا فَقَدْ فَارَقَنِي، إِنَّ عَلِيًّا مِنِّي وَأَنَا مِنْهُ، خُلِقَ مِنْ طِينَتِي، وَخُلِقْتُ مِنْ طِينَةِ إِبْرَاهِيمَ، وَأَنَا أَفْضَلُ مِنْ إِبْرَاهِيمَ: ذُرِّيَّةً بَعْضُهَا مِنْ بَعْضٍ وَاللَّهُ سَمِيعٌ عَلِيمٌق».

وَقَالَ: «يَا بُرَيْدَةُ، أَمَا عَلِمْتَ أَنَّ لِعَلِيٍّ أَكْثَرَ مِنَ الْجَارِيَةِ الَّتِي أَخَذَ، وَأَنَّهُ وَلِيُّكُمْ مِنْ بَعْدِي؟» فَقُلْتُ: يَا رَسُولَ اللَّهِ بِالصُّحْبَةِ إِلا بَسَطْتَ يَدَكَ حَتَّي أُبَايِعَكَ عَلَي الإِسْلامِ جَدِيدًا، قَالَ: فَمَا فَارَقْتُهُ حَتَّي بَايَعْتُهُ عَلَي الإِسْلامِ .

رسول خدا صلّي اللّه عليه و آله گروهي از سران عرب را به فرماندهي حضرت علي عليه السّلام به سوي يمن، و جمعي را به سرپرستي «خالد بن وليد» به سوي جبل فرستاد و سفارش كرد كه هر گاه ميان دو لشكر جدائي نيافتاد، امور جنگي و نظارت بر غنائم، به عهده علي عليه السّلام است. لشكر به جانب يمن حركت كرد و جنگ سختي درگرفت و غنيمت هاي زياد و بي سابقه اي نصيب مسلمانان شد از يمني ها، عده اي را اسير كردند.

حضرت علي عليه السّلام كنيزكي را از وجه خمس براي خود انتخاب كرد.

اين عمل بر «خالد بن وليد» گران آمد ، «خالد بن وليد»، «بريدة» را به حضور طلبيد و گفت: ديدي چگونه علي، كنيزك را در حيطه اختيار خود در آورد؟ اينك، به سوي مدينه راهي شو و اين كار خلاف (!) علي عليه السّلام را به اطلاع پيغمبر صلّي اللّه عليه و آله برسان.

بريدة، گويد؟ به دستور او، به مدينه رفتم وارد مسجد شدم. آن هنگام رسول خدا صلّي اللّه عليه و آله در منزل خود بود. گروهي از اصحاب كه در كنار منزل رسول خدا صلّي اللّه عليه و آله ايستاده و منتظر تشريف فرمائي آن جناب بودند، به محض اين كه مرا ديدند، پرسيدند: اي بريدة! از پيكار مسلمانان چه خبر آورده اي؟ در پاسخ گفتم: خبر خوشحال كننده اي دارم، خداي تعالي يمن را به دست مسلمانان فتح كرد!

پرسيدند: چه اتفاقي افتاده كه تو، زودتر از ديگران وارد مدينه شدي؟

در پاسخ گفتم: علي عليه السّلام كنيزكي را به عنوان خمس براي خويش برگزيده است و من زودتر از ديگران به مدينه آمدم تا خلاف او را به عرض رسول خدا صلّي اللّه عليه و آله برسانم! مسلمانان مرا تشويق كرده و گفتند: هر چه زودتر پيغمبر اكرم صلّي اللّه عليه و آله را از اين پيشآمد مطلع ساز؛ تا علي از چشم پيغمبر صلّي اللّه عليه و آله بيفتد!

رسول خدا صلّي اللّه عليه و آله سخن آنها را شنيد و خشمگين از خانه بيرون آمد و فرمود:

شگفت است از مردمي كه با كمال بي شرمي از علي نكوهش مي كنند!

اينان بايد بدانند كسي كه از علي نكوهش نمايد، از من نكوهش كرده و كسي كه از علي جدا شود، از من جدا شده است!

به راستي كه علي از من است و من از علي هستم؛ علي عليه السّلام از سرشت من آفريده شده است و من از سرشت ابراهيم آفريده شده ام و از ابراهيم برتر مي باشم و اين آيه را گواه آورد: «آنها فرزندان (و دودماني) بودند كه (از نظر پاكي و فضيلت)، بعضي از بعضي ديگر گرفته شده بودند؛ و خداوند، شنوا و داناست» (سوره آل عمران/ آيه 34).

سپس خطاب به بريدة، فرمود: اي بريدة! مگر نمي داني كه علي عليه السّلام مي تواند بيشتر از يك كنيزك هم در اختيار خود در آورد و او پس از من، ولي شماست.

اين سخن را كه از آن حضرت شنيدم، عرض كردم:

سوگند به افتخار مصاحبتي كه با شما دارم، دست مباركتان را بگشاييد تا با شما بيعت تازه اي بكنم و اسلام جديدي براي خود اختيار نمايم! «بريدة» اصرار كرد و از آن حضرت جدا نشد تا اينكه با آن حضرت، به عنوان اسلام جديد، بيعت كرد.

  • الطبراني، ابوالقاسم سليمان بن أحمد بن أيوب (متوفاي360هـ)، المعجم الأوسط، ج6، ص162، تحقيق: طارق بن عوض الله بن محمد، عبد المحسن بن إبراهيم الحسيني، ناشر: دار الحرمين – القاهرة – 1415هـ.

شمس الدين ذهبي همين روايت را از ابوهريره نقل كرده؛ هر چند بدون ذكر دليل و مدرك آن را باطل دانسته است :

رزين الكوفي الأعمي . عن أبي هريرة قاله الأزدي روي عنه حبيب بن ثابت ثم ساق له الأزدي حديثا باطلا عن أبي هريرة – مرفوعا من فارقني فارق الله ومن فارق عليا فقد فارقني ومن تولاه فقد تولاني.

زرين كوفي از ابوهريره روايت نقل كرده . اين مطلب را ازدي گفته. حبيب بن ثابت نيز از او روايت نقل كرده است. سپس ازدي روايت باطلي را از طريق او از ابوهريره از رسول خدا صلي الله عليه وآله نقل كرده است كه هر كس از من جدا شود، از خداوند جدا شده، و هر كس از علي جدا شود، از من جدا شده است. و هر كس او را دوست داشته باشد، مرا دوست دارد.

  • الذهبي الشافعي، شمس الدين ابوعبد الله محمد بن أحمد بن عثمان (متوفاي 748 هـ)، ميزان الاعتدال في نقد الرجال، ج3، ص75 ، تحقيق: الشيخ علي محمد معوض والشيخ عادل أحمد عبدالموجود، ناشر: دار الكتب العلمية – بيروت، الطبعة: الأولي، 1995م.

ولیعصر/.

 

 

بالاترین فضیلت امام علی علیه السلام +منابع اهل سنت

برتری امام علی (ع) بر پیامبران اولوالعزم

ویژگی های امام علی علیه السلام 

300 آیه درباره امام علی علیه السلام

 

نظر مخاطبان درباره این مطلب:

دیدگاه های ارسال شده توسط شما، پس از تایید توسط سایت هدانا منتشر خواهد شد.

آدرس ایمیل شما به صورت عمومی نشان داده نخواهد شد.